من الصحافة اللبنانية » صاروخ ايراني سقط على مسافة 1.5 كيلومتر من حاملة طائرات أميركية

أفاد مسؤول في الجيش الأميركي أمس أن البحرية الإيرانية أجرت الأسبوع الماضي تجارب على إطلاق صواريخ سقط بعضها قرب سفن حربية أميركية وفرنسية، في خطوة اعتبرها 'استفزازية'.
وقال: 'نعتبر أن إطلاق النار على مسافة قريبة الى هذه الدرجة هو أمر استفزازي للغاية'. وأكد ما بثته شبكة 'ان بي سي نيوز' التلفزيونية الأميركية من أن أحد هذه الصواريخ سقط على بعد أقل من 1,5 كيلومتر من حاملة الطائرات الأميركية 'هاري اس ترومان' لدى عبورها مضيق هرمز.وأضاف أن المدمرة الأميركية 'بالكلي' وفرقاطة فرنسية كانتا تبحران أيضاً في المنطقة أثناء إجراء التجارب الصاروخية الإيرانية، بالإضافة إلى سفن تجارية عديدة.
ولكنه أكد أن السفن الحربية الأميركية والفرنسية لم تضطر لاتخاذ أي إجراء وقائي ضد هذه الصواريخ التي أطلقت في 26 كانون الاول الجاري، مضيفا أن البحرية الإيرانية أنذرت لاسلكيا السفن الموجودة في المنطقة بأنها على وشك إجراء تجارب بالذخيرة الحية طالبة منها عدم الاقتراب، والصواريخ أطلقت على الأرجح من سفينة إيرانية كانت موجودة وقتئذ في مياه سلطنة عمان.
المصدر: صحيفة النهار

تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد